[wpseo_breadcrumb]

شركة الألمانية المستكلف بتقنية VAR تشرح ماحدث في مباراة الجزائر و الكاميرون.

نشر بتاريخ: 
9 أبريل، 2022
 مشاهدات 154
بقلم: 
سهام
تابعنا عبر: 

المسؤولية الأولى يتحملها التلفزيون العمومي الناقل الرسمي للمباراة لأنه اختار العمل بـ 11 كاميرا +2 (سأشرح لماذا +2) وهو عدد غير كاف تماما لنقل مباراة في دوري محلي عادي-الشاحنات التقنية (OB VAN) التي يملكها التلفزيون العمومي: هناك 3 شاحنات طاقتها الاستيعابية 12 كاميرا وشاحنتان طاقتهما الاستيعابية 6 كاميرات يعني الطاقة الاستيعابية لكل الشاحنات مجتمعة 48 كاميرا-كان يمكن للتلفزيون العمومي العمل بشاحنتين (12+6 =18 كاميرا أو 12+12= 24 كاميرا) ويمكنه أيضا العمل بثلاث شاحنات (12+12+12 =36 ) ليوفر العدد الكافي من كاميرات التي ينص عليها بروتوكول الفيفا بخصوص الـ VAR لكنه لم يفعل (سأتحدث لاحقا عن البروتوكول)-سبق للتلفزيون العمومي في عام 2010 و 2011 أن عمل بشاحنتين معا بطاقة 12 كاميرا لكل شاحنة وبالتالي استعمل 24 كاميرا-التلفزيون العمومي في مباراة كاميرون كان سيعمل بـ 11 كاميرا فقط وشركة الـ VAR من طلبت اضافة كاميرتين إثنين وأكدت للتلفزيون العمومي أنه لا يمكن للـ VAR العمل بـ 11 كاميرا فقط حتى تضمن ولو بشكل ضئيل شيئا من العدالة!! (لهذا قلنا في البداية 11 كاميرا +2 )-الكاميرتان الاضافيتان اللتان طلبهما الـ VAR تم تثبيتهما في المدرجات التي تعلو خط الركنية وهذا بتوصية من شركة الـ VAR-تثبيت الكاميرات في الملعب هو عمل المخرج وليس عمل شخص آخر وهو من يتحكم في تعديل أماكنها قبل وبعد المباراة وشركة الـ VAR يمكنها فقط تقديم بعض التوجيهات مثلما حدث في الكاميرتين الاضافيتين-الشركة البرتغالية الخاصة بـ VAR ليست شركة سيئة السمعة مثلما روّج له وهي نفس الشركة التي تعمل في دوريات خليجية لكن بعدد كاميرات أكثر بكثير وتضمن عدالة وشفافية-شركة الـ VAR البرتغالية في دوري خليجي تعمل بشاحنتين تقنيتين (OB VAN)-عدم توفر الزوايا المناسبة في هدف كاميرون كان بسبب العدد القليل للكاميرات (13 فقط) وبالتالي المسؤولية تتحملها الشركة الناقلة-الكاميرات توفرها الشركة الناقلة (في الجزائر يوفرها التلفزيون العمومي) ويمكن اضافة عدد آخر من الكاميرات بطلب من الشركة المشغلة للـ VAR-الفيفا ومن خلال بروتكول الـ VAR أوصت بتوفير 33 كاميرا لضمان السير الحسن للعملية، مع توفير 15 شاشة داخل عربة الـ VAR-الكاميرات الـ 33 التي توصي بها الفيفا تكون موزعة في الشكل التالي:11 كاميرا متابعة عادية8 كاميرات تصوير بالحركة البطيئة الفائقة4 كاميرات فائقة الحركة4 كاميرات لرصد حالات التسلل2 كاميرات حركة بطيئة جدا2 كاميرات عالية الجودة2 كاميرات عادية-هذه الكاميرات الـ 33 لم توفرها الشركة الناقلة (التلفزيون العمومي) واكتفت بـ 11 كاميرا + 2-عند الشك في أي لقطة خلال سير المباراة هنا تبدأ مهمة الـ VAR من خلال الاعتماد على الصور دون العودة للإخراج لأنه يملك كل مخارج (Les sources) الكاميرات-الصور التي نشاهدها في البث المباشر ليست هي نفسها التي يعرضها الـ VAR لحكم الساحة عند المعاينة عبر الشاشة المثبتة في الملعب، وهناك صور أخرى تعرض له قد لا نشاهدها-الإعادة الأولية للقطات أثناء سير المباراة في المباشر تتم بمعرفة المخرج وهو من يأمر ببثها ويتحكم فيها ويمكنه كذلك عرض نفس الصور التي يشاهدها الحكام في غرفة لـ VAR-هناك إعادات لم يتم بثها خلال البث المباشر لكن هذا لا يعني أن الـ VAR لا علم له بها بحكم أنه يملك المصدر مباشرة وعادة يتم بث هذه الصور عند نهاية المباراة في الملخص الذي يتبع المباراة ( هايلات – Highlights)-الـ VAR يملك كل مصادر (Les sources) الكاميرات ويمكنه استعمال أي صورة سواء من الإخراج أو مباشرة من كاميرات ولا يحتاج للمخرج في الاعتماد على أي صورة توفرها كاميرا خلال سير المباراة إلا إذا أصابها عطب تقني-كل ما يخرج من كاميرات الملعب يتجه مباشرة دون أي مونتاج إلى غرفة الـ VAR-المخرج دوره يقتصر على نقل الأحداث عن طريق الكاميرات التي ثبتها مسبقا ووقف على العملية داخل الملعب ولا دخل له بعمل الـ VAR خلال سير المباراة إلا اذا اصيبت كاميرا بعطب تقني هو المسؤول عن الابلاغ لإعادة اصلاحها-الإعادات التي يشاهدها حكم الساحة في شاشة الـ VAR تأتيه من عربة الـ VAR ولا دخل للمخرج فيها لكن مصدرها الشركة النقالة (في الجزائر التلفزيون العمومي)-المخرج في الاعادات يتحمل فقط مسؤولية التصوير ووضعية الكاميرات في الملعب وعددها-دور الإخراج ينتهى باستدعاء حكم الفيديو لحكم الساحة لمراجعة إحدى اللقطات وهنا يبدأ دور les opérateurs الذين يجمعّون كل اللقطات ويعرضونها على حكم الفيديو ثم على حكم الساحة-عند وجود طلب تدخل للـ VAR يكون ذلك عن طريق حكم الفيديو الذى يطلب من المشغلين (Les opérateurs ) في عربة الـ VAR عرض جميع زوايا اللعبة حسب الكاميرات المتاحة وقت لعب الكرة-كمثال فقط: نهائي كأس الخليج 2015 بين قطر والسعودية ودون استعمال الـ VAR تم تغطية المباراة بـ 4 شاحنات تقنية كاملة-التلفزيون العمومي يملك مئات الكاميرات وكان يمكنه كذلك استعمال عدد كبير من كاميرات (33 كاميرا أو أكثر)

شارك: 
الوسوم: 

اقرأ ايضا

ما الذي يحدث مع محرز وصلاح في إنجلترا؟

يمر النجمان العربيان محمد صلاح ورياض محرز بأوقات عصيبة في الدوري الإنجليزي هذا الموسم (2022/23) ، رغم تألقهما اللافت العام

يوسف بلايلي في ورطة ... ويمكن أن يستبعد عن منتخب وطني .

كان يوسف بلايلي في قلب العديد من الشائعات في الأيام الأخيرة منذ مغادرته بريست. أي ناد يمكن أن ينضم إلى

بيب غوارديولا يتحدى رياض محرز أمام جماهير مانشستر سيتي ؟

عقد التقني الإسباني بيب غوارديولا، ندوة صحفية صبيحة اليوم الثلاثاء، قبل مواجهة كوبنهاغن في دوري أبطال أوروبا وأين تطرق فيها

 إسماعيل بن ناصر يتفاجئ من قرار مدربه ستيفانو بيولي !!

في قرار مفاجئ إتخذه مدرب أسي ميلان الإيطالي، ستيفانو بيولي بخصوص الدولي الجزائري إسماعيل بن ناصر ، قبل مواجهة نادي تشلسي الإنجليزي امسية اليوم

يوسف بلايلي قريب من نادي المصري قبل نهاية أكتوبر.

ما زالت قضية اللاعب الجزائري الدولي يوسف بلايلي تتصدر الأخبار على وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية. بعد إقالته رسميًا من قبل  نادي

بالفيديو..... بي بي سي"BBC" تسخر من المغرب بسبب قميص الجزائر الجديد.

بينما يواصل قميص احماء الجزائر إثارة الجدل في المغرب ، تتدخل بي بي سي (قناة إخبارية بريطانية ناطقة بالعربية) وتسخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عن الموقع

الفنك بريس موقع إخباري يهتم بالشـأن الوطني في الجزائر أسسه مجموعة من الصحفييــن مــن أجــــل نقــل الأخبــــــــار عبـر شبـكة الانترنت بعد إيمـــاننا أنها الوسيـــلة الأكثــر تـداولا و سعيا منا أيضا أن نضع بين أيدي القارئ أخبارا سريعة و صحيحة دون تنميق و بكل موضوعية هدفنـــا الوحيـــــد ان نكسب ثقة القــــارئ كمـــا هو منبر لكــل الاراء و الأفكــــار دون استثنــاء الفنك بريس مساحة اعلامية للجميع نلتزم بكل ثوابت أخلاقيات مهنة الصحافة

تواصل معنا

جزائرنا، جميع الحقوق محفوظة 2021
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram