والتشويق على قدم وساق فيما يتعلق بمباراة الجزائر والكاميرون ، مع اقتراب موعد الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة للنسخة المقبلة من مونديال قطر 2022.
في الآونة الأخيرة ، أكد تسريب برفق من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إعادة جدولة هذا الصراع العالمي بين "ثعالب الصحراء" و "الأسود التي لا تقهر".
بعد التحقق ، تبين أن هذه الوثيقة ليست أصلية ، حيث تم توقيعها من قبل ماركوس كاتنر ، نائب الأمين العام السابق لـ FIFA ، الذي تم تعليقه لمدة عشر سنوات عن أي نشاط متعلق بكرة القدم من قبل لجنة الأخلاقيات في الاتحاد الدولي لكرة القدم. هيئة العالم.
هذه الوثيقة المزيفة الجديدة هي جزء من الحرب النفسية بين أنصار البلدين.
للتذكير ، قدم الاتحاد الجزائري لكرة القدم (FAF) استئنافًا إلى اللجنة التأديبية للهيئة المنظمة لكرة القدم العالمية للطعن في أخطاء التحكيم الخاصة باللاعب الغامبي باكاري جاساما.
ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن القرار النهائي في هذه الحالة خلال الأيام القليلة القادمة ...

جدل كبير أو معلومات حقيقية؟ في حين أن استجابة الفيفا لنداء الجزائر لإعادة المباراة الفاصلة لكأس العالم 2022 بين الجزائر والكاميرون تسبب في إثارة حالة من التشويق بين مشجعي البلدين ، فإن وسائل الإعلام الفرنسية الجادة "ليكيب" أثارت المتاعب على وسائل التواصل الاجتماعي!

في الواقع ، وكما تؤكد Fennec Football ، فإن الصحيفة الرياضية اليومية الشهيرة كانت ستنشر في 22 أبريل مقالًا مثيرًا للفتن بعنوان "Verdit Fifa: رد الجزائر والكاميرون في 7 مايو" قبل حذف المقال المعني بعد لحظات قليلة.!

وكان كافياً أن تتنقل المعلومات عبر الشبكات الاجتماعية وللعديد من وسائل الإعلام الجزائرية بالإضافة إلى العديد من مستخدمي الإنترنت للاحتفاظ بالمقال:

ها هي لقطة الشاشة:

المعلومات نقلتها "Fennec Football"

المعلومات المنقولة من" DZBallon.com"

المعلومات التي حصل عليها مستخدمو الإنترنت:

فهل هذا هو السبق الصحفي الحقيقي الذي تم الكشف عنه مسبقًا؟ أم أنها مجرد أسر مزيفة؟ المستقبل فقط سيخبرنا ...

وتجدر الإشارة إلى أنه بحسب مسؤول الاتصال بالاتحاد الجزائري لكرة القدم ، صلاح باي عبود ، فإن القادة الجزائريين لم يتلقوا أي تعليقات من الهيئة العالمية حتى الآن:

"حتى هذا الوقت لم نتلق أي ردود فعل من FIFA. كما أننا لا نعلم ما إذا كان هذا الملف من مسؤولية لجنة الانضباط أو هيئة التحكيم. وأكد الزعيم الجزائري في التلفزيون الجزائري نهاية هذا الأسبوع "نعتقد أن القرار سيعلن في الأيام القليلة المقبلة".

كلام ضابط اتصال FAF بالفيديو:

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) تأجيل الحكم في القضية بين الجزائر والكاميرون.

تم انتظار هذا القرار بفارغ الصبر ، حيث قام الاتحاد الجزائري لكرة القدم (FAF) بتغيير استراتيجيته في هذه القضية من خلال الاستيلاء على لجنة التحكيم التابعة للفيفا ، برئاسة اللامع بييرلويجي كولينا.

لذلك من المتوقع أن يصدر مجلس إدارة كرة القدم العالمية حكمه الأسبوع المقبل ، أو على أبعد تقدير في الأسبوع الذي يليه.

يجب ألا ينتقص القرار النهائي للجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من هذه الاحتمالات الثلاثة:

1-تأكيداً للنتيجة التي تم الحصول عليها على الأرض ، مع تبرئة الحكم الغامبي باكاري جاساما من تهم فساد.

2-رفض طلب الاتحاد الجزائري لكرة القدم لخلل إجرائي.

3-رفض الطلب المقدم من الاتحاد الجزائري لكرة القدم بشأن الأسس الموضوعية ، مع فرض غرامة مالية على الاتحاد الجزائري لكرة القدم على السلوك العدائي للجماهير.

من الصعب أن نرى كيف سيقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إعادة المباراة ، خاصة أنه لم يتم فرض عقوبة على الحكم الغامبي باكاري جاساما.

تنتظر الجماهير الجزائرية بشغف كبير الموعد المحدد للإعلان عن ردد الفيفا بخصوص الشكوى التي تقدم بها الإتحاد الجزائري للفيفا.

وحدد الإتحاد الدولي لكرة القدم يوم الواحد والعشرون من أفريل القادم لرد على هذه الشكوى ، حيث أنه حسب الأصداء الآخيرة فإن الإتحاد الدولي يعاني من ضغط كبير بسبب فضيحة مباراة الجزائر والكاميرون.

تظلم الجزائر يصل الفيفا.. وتاريخ جديد للحكم النهائي:

تلقى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” طعن نظيره الجزائري على مباراة الجزائر والكاميرون في تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى مونديال قطر، على أن يصدر الفيفا قراره النهائي في هذا الشأن لاحقا.

وحسب بيان الفاف: ” قد أرسلت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، وفقا لتوصيات مستشاريها القانونيين، طلبا إلى الفيفا لفحص ملف الشكوى الخاص بمباراة الجزائر – الكاميرون، التي أقيمت يوم 29 مارس 2022 ، لحساب تصفيات كأس العالم قطر 2022، طلبت الفاف من الفيفا أن يتم فحص الشكوى من طرف لجنة التحكيم التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).هذا الطلب مدعم بحقيقة أن ملف الشكوى المقدم يستند إلى الحجج والاعتبارات الفنية المتعلقة بالتحكيم والتي تتطلب دراسة من قبل هيكل متخصص”.

وحسب نفس مصادرنا الخاصة بموقع “الفنك برس ” فإن الحكم النهائي المتعلق بطعن منتخب الجزائر بخصوص إعادة المباراة لن يتم الإعلان  عنه يوم الخميس الموافق لـ 21 أفريل مثل ما تم ترويج له من قبل، بل ستم الإعلان عن الحكم النهائي بعد حوالي أسبوعين آخرين من الموعد المذكور سابقا من أجل دراسة الأدلة والمعطيات المقدمة في طعن منتخب الجزائر بشكل دقيق من طرف الفيفا.

نشر موقع فوت أفريكا الشهير مقالا يتحدث فيه عن الخدمة التي تتبعها الجزائر من أجل إعادة مباراتها أمام الكاميرون بعد الأخطاء التحكيمية الكبيرة التي قام بها غاساما .

و كان الاتحاد الجزائري لكرة القدم فاف قد أكد في وقت سابق بأنه قدم شكوى للإتحاد الدولي فيفا ضد الحكم غاساما .

و قد ذكر موقع فوت افريكا بأن الجزائر نشرت جميع الاخطاء الكارثية للحكم غاساما خلال المباراة و وضعت في الاعتبار مباراة السينيغال و جنوب إفريقيا في 2017 و التي قررت الفيفا اعادتها بسبب إحتساب الحكم ركلة جزاء خيالية لجنوب إفريقيا.

و إليكم المقال الذي نشره موقع فوت أفريكا :

« Un plan bien ficelé »… Comment l’Algérie compte rejouer le match face au Cameroun ?

في تصريحات للمخرج رشيد بلكوت خلال برنامج نبض الكرة الذي بث يوم أمس على التلفزيون الجزائري تحدث خلاله على أحداث مباراة الجزائر ضد الكاميرون.

وقال رشيد بلكوت :” الفار لم يكن متوقفاً طيلة أطوار اللقاء ”

وأضاف :” هدف الكاميرون الأول غير شرعي بعد خطأ واضح”

وأردف قائلا :” التدخل على سليماني ضربة جزاء صحيحة ، و لمسة اليد المزعومة أمام خط المرمى ليست ضربة جزاء”.

ليختتم قائلا :” هدف سليماني لمسة يد 100%”.

و صنعت تصريحات بلكوت الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي إذ جعلت الجميع يتساىل عن سبب عدم عودة غاساما للفار في اكثر من لقطة للجدل خاصة و انه لم يتوقف طوال ال90 دقيقة

أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم بأن الاتحاد الدولي فيفا سيناقش الشكوى المقدمة ضد الحكم غاساما في ال21 من شهر أفريل الحالي و هو الأمر الذي يؤكد بأن الفيفا قبل الطعن شكليا و الأن سيناقشه مضمونا .

و اليكم السيناريوهات المرتقبة من الفيفا بعد قبول الطعن

-اذا تم تقديم أدلة قطعية و ثابتة تؤكد تورط الحكم غاساما في التلاعب بنتيجة المباراة سواء بتلقيه رشوة من الاتحاد الكاميروني أو من مكاتب المراهنات , الفيفا ستقوم بإقصاء الكاميرون في الحالة الأولى (تلقى رشوة من الكاميرون) أو ستقوم بإعادة المباراة (في حال تلقي رشوة من مكاتب المراهنات).

-اما اذا اقرت الفيفا انها اخطاء تحكيمية كارثية من غاساما فمن المتوقع أن تتم معاقبته و إستبعاده من المشاركة في المونديال المقبل.

-أما إذا كانت الأخطاء بسبب مشاكل على مستوى الVar فإن معاقبة الحكم مستبعدة .

أكد صالح باي عبود المكلف بالاعلام على مستوى الفاف ل "الفنك برس" اهم ماجاء بخصوص تقديم الطعن و اعادة المباراة بين المنتخب الوطني مع نظيره الكاميروني مبرزا أهم النقاط و الاستراتيجيات التي تنتهجها الفديرالية الجزائرية لكرة القدم
💬 قدمنا طعنا على مستوى الفيفا بخصوص مباراة الكاميرون وننتظر ان يتم انصافنا
💬 لا يمكن ان اعطيكم تفاصيل بخصوص الطعن حتى نحمي هذا الملف
💬 نملك أدلة تقنية حول أخطاء الحكم غاساما ولا نملك أدلة أخلاقية
💬 تكلمت مع بلماضي مؤخرا وجمال لا يزال متأثرا بما حدث
💬 بلماضي في فترة تفكير لاتخاذ قرار نهائي حول مستقبله

أكد عبد المنعم شطة، المدير الفني السابق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن كأس أمم إفريقيا القادمة بالكاميرون مهددة بالتأجيل خلال الفترة المقبلة.

وقال شطة في تصريحات عبر برنامج:"كورة كل يوم"، الذي يبث على قناة "الحياة" المصرية "الملاعب غير جاهزة حتى الآن وفي حال عدم إقامة البطولة في الكاميرون سيتم إلغاؤها".

كما كشف المتحدث ذاته عن العديد من الأمور المتعلقة بنقل المسابقة القارية إلى بلد آخر.

عن الموقع

الفنك بريس موقع إخباري يهتم بالشـأن الوطني في الجزائر أسسه مجموعة من الصحفييــن مــن أجــــل نقــل الأخبــــــــار عبـر شبـكة الانترنت بعد إيمـــاننا أنها الوسيـــلة الأكثــر تـداولا و سعيا منا أيضا أن نضع بين أيدي القارئ أخبارا سريعة و صحيحة دون تنميق و بكل موضوعية هدفنـــا الوحيـــــد ان نكسب ثقة القــــارئ كمـــا هو منبر لكــل الاراء و الأفكــــار دون استثنــاء الفنك بريس مساحة اعلامية للجميع نلتزم بكل ثوابت أخلاقيات مهنة الصحافة

تواصل معنا

جزائرنا، جميع الحقوق محفوظة 2021
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram